رواية سورية تحصد المركز الأول بجائزة الطيب صالح

الثلاثاء, February 20, 2018
كاتب المقالة: 

أعلنت جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابى مساء الخميس، في الخرطوم أسماء الفائزين فى الدورة الثامنة التي شاركت فيها نحو 20 دولة بأكثر من 600 عمل تمحورت فيها موضوعات الكتابة والمناقشات حول أدب المكان.

ففي مجال الرواية فاز الكاتب السورى فيصل خرتش بالمركز الأول عن روايتة "أهل الهوى" وحصل علي مبلغ 15 ألف دولار، فيما فاز بالمركز الثانى الكاتب السوادنى عمر أحمد فضل الله، عن روايته "تشريقة المغربى"، وقيمتها 10 آلاف دولار، فيما فاز بالمركز الثالث الكاتبة السودانية ملكة الفاضل عمر، عن روايتها "الشاعرة والمغنى"، وتقدر قيمة الجائزة بـ8 آلاف دولار.

وسبق للروائي السوري#فيصل_خرتش، الفوز بجائزة نجيب محفوظ للرواية، عام 1995، عن روايته "تراب الغرباء".

وصدر لخرتش عدد من #الروايات التي أثارت اهتمام النقاد، مثل "موجز تاريخ الباشا الصغير" عام 1990، والتي منعت من التداول في #سوريا. وكذلك رواية "حمام النسوان" عام 2000، ورواية "مقهى القصر" عام 2004، و"أوراق الليل والياسمين" عام 1994، وروايات أخرى عديدة.

‪ 
وفِي القصة القصيرة فازت الكاتبة المغربية خديجة يكن بالجائزة الأولي عن مجموعتها القصصية "أيام بوسنية"، وحصلت علي 15 ألف دولار، أما المركز الثانى ففاز به الكاتب الفلسطيني حسن حميد عن مجموعته "المرمريتى" وحصل علي 10 آلاف دولار، أما المركز الثالث ففاز به الكاتب المغربى حفيظ صفاحى عن مجموعته "التحولات"، وتقدر قيمة الجائزة بـ8 آلاف دولار.

وفي مجال دراسات نقدية، فاز بالمركز الأول الكاتب المصرى محمد إسماعيل اللبانى عن دارسته "صدى الذاكرة"، وتقدر قيمة الجائزة بـ15 ألف دولار، أما المركز الثانى فكان من نصيب الجزائرى مبرود دريدى عن دراسته "المكان فى النص السردى العربى"، وتقدر قيمة الجائزة بـ10 آلاف دولار، أما المركز الثالث ففازت به الكاتبة اليمنية آمنة محمد عبده، عن دراستها "سيميائية المكان لرواية أولاد الغيتو – اسمى آدم"، وتقدر قيمة الجائزة بـ8 آلاف دولار

وكانت الجائرة اختارت سيد حريز من السودان لدورة في الاهتمام بالفلكور ونشر ثقافة الأدب الشعبي، وتأليفه 15 كتابا.

المصدر: 
دار الفكر
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

Image CAPTCHA
أدخل الرمز الموجود في الصورة.