كل يوم كلمة وعبرة ... مع دار الفكر رمضان مختلف (اليوم العاشر)

الأربعاء, June 15, 2016
كاتب المقالة: 

ومن الظواهر الإيجابية؛صائمون يُعِدون لرمضان الفكرِ عُدَّته: كتباً يقضون معها بضع ساعات من يوم صومهم، يستغلون لها صفاء ذهنهم، ويلبون بها نداء (اقرأ) الذي هو فاتحة رمضان وعصارته (شَهْرُ رَمَضانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ) [البقرة 2/185].

فلنقرأ القرآن في شهره قراءة مختلفة: نختار لها تفسيراً وجيزاً على هامشه يفسر لنا غوامضه، نخرج بها عن قراءتنا المألوفة له؛ تبركاً من دون تدبر، ونُخرج بها قلوبنا من أقفالها استجابة لنداء (أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفالُها) [محمد: 47/24 ]. 

المصدر: 
دار الفكر
موضوع المقالة: