كتاب هام يسعى الكاتب من خلاله لتقديم مشروع جديد لعلاقة المسلم بقرآنه؛ تجعله حيا فاعلا يمشي على الأرض بما ينفع الناس، ويجعل المسلم متفاعلا معه في صلاته، خاشعا لخالقه؛ يقرأ كتابه كأنه ينزل عليه!! ويدعو إلى فتح باب الاجتهاد في التفسير المتجدد لكتاب الله تعالى، وعدم الوقوف عند التفاسير القديمة بذريعة قربها من عصر التنزيل، فكتاب الله تعالى " لا تنقضي عجائبه " كما وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهو متجدد " ولود" كما وصفه محمد إقبال؛ يعطي كل جيل من الأجيال بحسب طاقته واحتياجاته المعرفية. كتاب هام جدير بالقراءة.
$3.00