يتحدث هذا الكتاب عن سنة التغيير التي فطر الله الدنيا عليها.. ويشير إلى مراحل التطور التي تنقلت فيها العصور من حال إلى حال حتى عصر المعلوماتية الذي تظهر فيه علامات التبدل من عناصر التخلف بسبب الأحادية والماضوية والعنف والتكفير، لينهض العالم الإسلامي فيه إلى ثقافة جديدة تتلخص في قبول الآخر، والحوار معه، من أجل الديمقراطية، والفعالية والتقدم، مما ينفع الناس ويرقى بهم.
$2.00