يضم الكتاب ثلاث روايات من الخيال العلمي(زورق مجهول الهوية، والدائرة المظلمة ، وامرأة من عالم مختلف) وأطلق على الكتاب عنوان القصة الأخيرة فيه. ويتناول في أولاها قصة سائح بحري، ابتعد يوماً عن الشاطئ كثيراً ، فخاف بعد أن غفا، والبحر ساكن الموج، وإذا بزورق مجهول الهوية من عالم آخر ، ينقذه، ويتعرف طاقمه وقصة حياتهم وأمور زورقهم وعالمهم الخاص ، ويرافقهم في جولة بحرية، كان دليله فيها الفتاة سارة مهندسة الاتصالات، في أحداث يختلط فيها الخيال بالواقع، فلا يستطيع القارئ التفريق بينهما. ويتحدث في الثانية عن قصة امرأة تزوج ابنتها ابن اختها ليستولي على ثروتها، وحاول قتل ابنها، وهاجمه حتى ظن أنه قضى عليه، في أحداث جرت في دائرة العتمة غريبة، يختلط فيها الخيال بالواقع بمزج فريد ، يؤكد أن قوى الخير تتضافر في (سمفونية) غربية ، لتبعد أذى قوى الشر عن البسطاء الذين تتجذر في صدورهم النظعة الإنسانية الخيرة. ويروي في الثالثة (امرأة من عالم مختلف) قصة مشاهدة المهندس الإلكتورني ماهر، جسماً غريباً يطير فوق الجبال البعيدة ، وتتوالى الأحداث، ويمتزج فيها الواقعي بغيره، ويتزوج من مخلوقة كانت ضمن هذا الجسم الغريب، لها قدرات هائلة طيبة وغيرها، وتشترط عليه لاستمرار الحياة بينهما شروطاً، نسي مرة بعضها ، فغادرته إلى غير رجعة، فعاش في ذكرياته الحلوة المرة معاً.
$3.50
السعر للقارئ النهم بالنقاط: 
175 نقطة