يتناول هذا الكتاب نظراتٍ في آيات قرآنية كريمةٍ على غير ما يوجد في كتب معاني القرآن الكريم، وكتب التفسير المعروفة قديماً وحديثاً، ويحاول أن يرسم معالم منهجٍ يتمكن فيه طلبة العلم من اتخاذه طريقاً في بحوثهم ودراساتهم وحلقات نقاشهم، ومعلماً إلى مراد الله تعالى، أو مقاربة له. يُجيب الكتاب عن أربعة أسئلةٍ في الآيات الكريمة: {وَهُوَ الَّذيْ يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَاْدِهِ وَيَعْفُوْ عَنْ السَّيَِئَاْتِ وَيَعْلَمُ مَاْ تَفْعَلُوْنَ} [الشورى 42/25] {قُلْ مَنْ رَبُّ السَّماوَاتٍ السَّبْعِ وَرَبُّ العَرْشِ العَظِيْمِ سَيَقُوْلُوْنَ لِلَّه قُلْ أَفَلاْ تَتَّقُوْنَ} [المؤمنون: 23/86-87] {وَإِذْ قَاْلَ إِبْرَاهِيْمُ رَبِّ اجْعَل هذَاْ بَلَداَ آمِناً} [المؤمنون: 2/126] {قُلْ أَعُوْذُ برَبِّ النَّاْسِ مَلِكِ النَّاسِ إلهِ النَّاْسِ} [الناس: 114/1-3] ويدرس معاني بعض الأفعال والأسماء الواردة فيها، واقترانها ببعض حروف المعاني، وآراء النحاة والمفسرين والقراء في تناوب الحروف والتضمين، والالتفات ومفهومه ودائرته وفن الممكن منه، بالاعتماد على استقراء النصوص القرآنية ورسم المصحف والقراءة فيه، والرجوع إلى معاني المفردات لغةً واصطلاحاً. ويناقش آراء العلماء الواردة في مؤلفاتهم عن ذلك، ثم يبدي الرأي فيما ينتهي إليه، ويدعو إلى النظر في آيات القرآن الكريم وتدبر معانيها.
$3.00
السعر للقارئ النهم بالنقاط: 
150 نقطة