يسعى الكتاب إلى غرس التفكير الايجابي في الإنسان والابتعاد عن التفكير السلبي، ويبين الكاتب دور التفكير الايجابي والذي هو نمط التفكير الذي يواجه المشاكل التي تعترض حياتنا محاولا الاستفادة منها لأقصى حدّ، والانطلاق منها بأسلوب وشخصية أفضل، وأكثر تطورا. فهو التفكير الذي يحوّل سلبيات الحياة والأشخاص، من حولنا، إلى ايجابيات تدفع لتطوير الذات، وتحفز على العمل المثابر الدؤوب الأكثر إصلاحا. ويؤكد الكاتب على ضرورة استخدام صراعات وإحباطات اليوم لتحفيزك بدلًا من أن تُحزنك وتضجرك. لذا، تحكَّم في الطريقة التي تنظر بها إلى الحياة. كتاب ممتع جدير بالاقتناء والقراءة
$3.00