تخطي إلى المحتوى

فضاء واسع كالحلم

20% خصم 20% خصم
السعر الأصلي $2.20
السعر الأصلي $2.20 - السعر الأصلي $2.20
السعر الأصلي $2.20
السعر الحالي $1.76
$1.76 - $1.76
السعر الحالي $1.76

رواية شيقةيمتزج فيها الواقع بالخيال والعلم بالسحر والمعقول باللامعقول لاستخلاص فوائد علمية وأدبية عبر أحداث مثيرة ولغة ممتعة وحبكة ذكية تدفع القارئ إلى التفكير والتحليق مع الكاتب

المؤلف
التصنيف الموضوعي
120 الصفحات
20×14 القياس
2002 سنة الطبع
1-57547-416-6 ISBN
0.14 kg الوزن

سلسلة قصص وروايات شيقة، بقلم أحد أهم رواد الخيال العلمي العرب، الدكتور طالب عمران، تأخذ القارئ إلى عوالم، يمتزج فيها الواقع بالخيال، والعلم بالقوى الخفيّة للإنسان، والمعقول بغير المألوف؛ وذلك لاستخلاص فوائد علميّة وأدبيّة وتربوية، عبر أحداث مثيرة ولغة ممتعة وحبكة ذكيَّة، تدفع القارئ إلى التفكير والتحليق مع الكاتب.

والمؤلف ينطلق في بناء قصصه ورواياته العلمية الخياليّة على أسس واقعيّة لها علاقة بالمكان، ومع ظواهر مدهشة في حياتنا يفسِّرها العلم، وتوقعات مبنيّة على المنطق العلمي لمستقبل الإنسان على هذا الكوكب.. فيجعل كل ذلك منها مادة قيمة، تعود بالنفع والمتعة على القارئ..

فضاء واسع كالحلم - رواية - د. طالب عمران

يتناول هذا الكتاب رواية تحلم بوحدة الوطن العربي في أحداث تجري في المستقبل بدءاً من عام 2035م.

تعرض الرواية احتراق ناقلة ضخمة وانفجارها، واستعانة طاقمها بزورق نجاة فيه مريض يدعى (ماجداً) ويسعفونه.

يقصد الجميع مدينة علمية عربية مشيدة تحت أرض جزيرة صخرية قاحلة في المحيط الهادي، محصنة ضد أجهزة التجسس وطائرات الاستطلاع، يصنع فيها علماء عرب متفوقون حضارة حديثة تعيد لأمتهم مجدها، وفيها مركز أبحاث ومحطة مدارية تتحكم بأقمار صناعية، وينطلق منها رواد فضاء مع ماجد في سفينة إلى المريخ.

تتعرض السفينة لكارثة يسير بها جسم مجهول يسير الضوء لتهبط بسلام على الكوكب اللامع، الذي لم يكتشفوه سابقاً، وتنقطع صلتهم بمدينتهم.

يحتوي الكوكب اللامع أحدث الأجهزة التكنولوجية المتطورة، ويتخلى سكانه عن أشكالهم المادية وينبذون البغضاء والأنانية، ويتكاثرون بالحب والتعاون الجماعي ليحققوا طموحاتهم برياضة الفكر والعقل، ويعرضون على ركاب السفينة المنقَذَة البقاء معهم.

يحن ماجد إلى أهله في الأرض، ويطلب العودة إليها، فيرافقه خبير منهم بجهاز متطور، بعد غياب 30 سنة أرضية، مرت سريعاً في الفضاء الذي يسير فيه الزمن ببطء، فيرى وطنه العربي موحداً، ويلتقي حفدته وابنته فيعرفها بحقيقة، على حين يخفي حاله عن زوجته التي صارت عجوزاً، وتستحيل حياته على الأرض، فيعود به مرافقه ذو الجهاز المتطور إلى الكوكب اللامع.