تخطي إلى المحتوى

لا أحد يعرف ما أريده (جائزة دار الفكر)

20% خصم 20% خصم
السعر الأصلي $5.00
السعر الأصلي $5.00 - السعر الأصلي $5.00
السعر الأصلي $5.00
السعر الحالي $4.00
$4.00 - $4.00
السعر الحالي $4.00

يتحدث في هذه القصة عن شيء يشغل بال بعض الشباب الذين لايفهمهم آباؤهم والمجتمعاتهم، ويدعو عن طريق أبطال القصة حمدان ومحمد خليل وحمزة إلى أن يرحم الآباء والأمهات والمربون الشباب الصغار ويصغوا إلى أصواتهم رحمة بهم، وهي القصة الفائزة بجائزة دار الفكر.

المؤلف
التصنيف الموضوعي
280 الصفحات
20×14 القياس
2010 سنة الطبع
1-57547-558-8 ISBN
0.25 kg الوزن

تتناول هذه الرواية قصة شاب يافع في مقتبل العمر، يمر هذا الشاب في حياته بتناقضات مؤلمة كثيرة، تجعله يقف حائراً بين مبادئه التي يمليها عليه ضميره وتربيته في الالتزام الخلقي، وبين المغريات المادية والانحرافات التي تبدو في المجتمع الذي يعيش فيه، فيقع بين فكي كماشة.

ويتناول الكتاب تلك التناقضات في أقسام الرواية من وجهة نظر أشخاص الرواية. ويعرض الكتاب أفكاره بشكل واضح، ويتميز أسلوبه الفني في محاولة التجديد في بناء القصة، ويجنح إلى السرد الشيق غالباً، ويقسم روايته أقساماً، يعرض في كل قسم منها الفكرة ذاتها من وجهة نظر شخص جديد من شخوص الرواية، التي يتغلغل فيها، ويسبر أغوارها ويصورها التصوير الكاشف.

ويعرض ما يشغل بال بعض الشباب الذين لا يفهمهم آباؤهم ولا مجتمعاتهم.

ويبحث في كل ذلك من خلال كلام بطل الرواية حمدان وأوراقه الخمس، وكلام بطل الرواية الثاني محمد خليل وأوراقه الست، وكلام البطل الثالث حمزة وأوراقه الخمس. ويربط بينهم جميعاً بفكرة الهدف المراد، وبأسلوب فني متماسك، ملائم لطبيعة الرواية.