تخطي إلى المحتوى

الجهاد في الاسلام: كيف نفهمه؟ وكيف نمارسه؟

20% خصم 20% خصم
السعر الأصلي $8.00
السعر الأصلي $8.00 - السعر الأصلي $8.00
السعر الأصلي $8.00
السعر الحالي $6.40
$6.40 - $6.40
السعر الحالي $6.40

يحرص على تنقية الجهاد مما يحاول الاستعمار إلصاقه زوراً به، وحل المشكلات عند من يتوهم التناقض بين وجوب الجهاد وحرية الاعتقاد، وربط أنشطة الجماعات الإسلامية بضوابط الجهاد وأحكامه.

المؤلف
التصنيف الموضوعي
332 الصفحات
17x24 القياس
2016\الأولى سنة ورقم الطبعة
978-9933-10-978-3 ISBN
0.6 kg الوزن

يحرص على تنقية الجهاد مما يحاول الاستعمار إلصاقه زوراً به، وحل المشكلات عند من يتوهم التناقض بين وجوب الجهاد وحرية الاعتقاد، وربط أنشطة الجماعات الإسلامية بضوابط الجهاد وأحكامه.

(الجهاد) ذروة سنام الإسلام، وأحب العمل إلى الله بعد الإيمان، وهو (الدرع الواقي) للأمة من كل عدوان. من أجل ذلك تركزت جهود الغرب على (تشويه) صورته ثم تحويل فاعليته لينفجر في قلب العالم الإسلامي، وتتناثر شظاياه (نزاعات) بين الدول، و (صراعات) بين الشعوب والحكام، و(اقتتالاً) بين الطوائف والأعراق والجماعات، فيتحقق فينا ما يصبو إليه الغرب من تفكك وتجزئة وشلل وعجز. وفي هذا الكتاب، حرص المؤلف على: 1-تنقية الجهاد مما تحاول الدوائر الاستعمارية، أن تلصقه به أو تجرّه إليه. 2-حلّ المشكلات في ذهن من يتوهم التناقض بين وجوب الجهاد وحرية الاعتقاد. 3-ربط أنشطة الجماعات الإسلامية بضوابط الجهاد وأحكامه. فهو يتناول بالتحليل الفقهي كل المصطلحات الفقهية المرتبطة بالجهاد، مثل: التكفير، والهجرة، والخروج، والحرابة، والبغي، والصيال، والتترس، وأخذ الأهبة، ودار الإسلام، والإمامة، وعقد الذمة، والجزية، وقتل المرتد. ويطبق أحكام الشريعة على المشكلات القائمة؛ مثل التطرف الذي يؤجج الغرب الاستعماري نيرانه في الصراع الداخلي، ليحوِّل اتجاه البندقية العربية عن العدو الخارجي المغتصِب لأرضها. والكتاب مذيل بفهرسة موضوعية شاملة إنه بحق (كتاب الساعة)، والكتاب الذي يهم كل قارئ غيور.

هذا الكتاب يعالج موضوع الجهاد في ضوء الصراع القائم اليوم بين الأفكار الإسلامية المتناقضة. ومن وجهة نظر المؤلف الذي يقدم بين يديه اجتهاداته الواضحة. استهل المؤلف كتابه ببيان الجهاد في خطوطه العريضة؛ متحدثاً عن الإنسان بين الحرية والتكليف.. ليتناول عدداً من الموضوعات الحساسة؛ بدأَ ببحث حول مسؤولية الدعوة في ضوابطها وأهدافها، ثم تحدث عن دار الإسلام والمجتمع الإسلامي، ومصدر انبثاق الجهاد القتالي، لينتقل إلى مناقشة موضوع ما بعد الحرابة، والخروج على الحاكم، وآثار ذلك الخروج. ليجيب عن تساؤل يقول فيه: أهو خروج على الحكام أم تجاوز لمبادئ الإسلام؟! بعدئذ عالج موضوع السعي إلى الجهاد، ورأى أنه يحتاج إلى جهاد صادق في تحقيق مناخه، وقدم نماذج لهذا.. وتناول من خلال هذ الموضوع عدداً من المشكلات والنماذج القائمة في العالم الإسلامي. وتوقف عند مشكلة فلسطين واقترح سبيلاً وحيداً لاستنقاذها.. ثم ختم كتابه بخلاصة عن فلسفة الجهاد، وطبيعته، وأهم قواعد السلم والحرب، والترخيص في أخذ الأهبة.. وطرفاً من آداب الجهاد وحال المجاهدين.